...

المصروفات العامة بموازنة 2015/2016

أين تذهب ضرائبك؟... أهم مجالات الإنفاق الحكومى

تقوم الدولة بإعادة إنفاق أموالك على الأنشطة والمشروعات والخدمات فى مجالات عديدة.

تتحمل الموازنة مصروفات حتمية تحد من القدرة على الوفاء بالالتزامات الجديدة دون زيادة أعباء الدين العام.

و تمثل النفقات الحتمية نحو 80.2% من جملة الإنفاق العام (وتشمل الإنفاق على الأجور وفوائد الدين العام والدعم والمنح والمزايا الإجتماعية)

  • تبلغ تقديرات جملة المصروفات العامة بموازنة العام المالى 2015/2016 نحو 864.6 مليار جنيه بنسبة ارتفاع قدرها 9.5% عن موازنة العام المالى 2014/2015، لتبلغ 30.5% من الناتج المحلى الإجمالى. وتأتى تلك الزيادة فى الأساس فى ضوء إرتفاع الإنفاق على مظلة الحماية الإجتماعية.
  • وتنقسم المصروفات إلى نوعين: التصنيف الوظيفى والتصنيف الإقتصادى.
  • يعرض التصنيف الوظيفى الإنفاق العام وفقاً للقطاعات (مثل الصحةـ التعليم، الخدمات، الحماية الإجتماعية، الإسكان...)
  • أما التصنيف الإقتصادى فيعرض بنود الإنفاق وفقاً لمخصصات الصرف (مثل الأجور والدعم والمنح والمزايا الاجتماعية والفوائد وشراء السلع والخدمات والمصروفات الاخرى و الاستثمارات).

أولاً: التقسيم الوظيفى للموازنة العامة للدولة

ثانياً: التقسيم الاقتصادى للموازنة العامة للدولة

الأجور وتعويضات العاملين
  • بلغت مخصصات الأجور بموازنة عام 2015/2016 نحو 218 مليار جنيه لتمويل أجور نحو 6 مليون موظف بنسبة نمو 5.2% عن موازنة العام المالى الماضى
  • تمثل الأجور فى موازنة العام الجارى أكثر من ضعف حجم الأجور المدفوعة فى عام 2010/2011، أى أن الأجور الحكومية تكون بذلك قد تضاعفت خلال أربع سنوات.
شراء السلع والخدمات
  • تشمل الإنفاق على متطلبات إدارة دولاب العمل الحكومي بما في ذلك مستلزمات الأدوية والأغذية للمستشفيات والمدارس ومصروفات الصيانة، و اعتمادات المياه والكهرباء، وتكاليف طبع الكتب المدرسية.
  • بلغ الإنفاق على شراء السلع والخدمات بموازنة عام 2015/2016 نحو 41.4 مليار جنيه بنسبة زيادة 25.3% عن العام السابق، ويمثل قدر كبير من تلك الزيادة فى الإنفاق على التعليم والصحة.
الفوائد
  • تُقدًّر الفوائد المطلوب سدادها عن القروض المحلية والأجنبية في موازنة العام المالى 2015/2016 نحو 244 مليار جنيه مقابـل 199 مليار جنيه بموازنة العام المالى الماضى بنسبة زيادة 22.6%.
شراء الأصول غير المالية (الاستثمارات)
  • تهدف موازنة عام 2015/2016 الحفاظ على زيادة الإنفاق على الإستثمارات بهدف تطوير وتحديث البنية الاساسية، بالإضافة إلى إستكمال تنفيذ المشروعات التى تم البدء فيها خلال الأعوام السابقة، وتقدر بنحو 75 مليار جنيه بموازنة العام الحالى بنسبة نمو 11.6% عن العام المالى الماضى.

أهم البرامج الإجتماعية

برامج الدعم النقدى وشبه النقدى

تبلغ إعتمادات الإنفاق على برامج الدعم النقدى نحو 11.4 مليار جنيه بموازنة 2015/2016 بزيادة بنحو 4.8% عن موازنة العام المالى السابق

  • تم تصميم هذه البرامج من خلال برامج الدعم النقدى المشروط والتى تشجع على إنتظام الأطفال فى الدراسة والمتابعة الصحية لهم، بهدف تنمية رأس المال ‏البشري. ويتميز هذا النوع من برامج دعم الدخل المباشر، مقارنة ببرامج الدعم العينى، بأثره الفورى على الحد من الجوع من ناحية، بالإضافة إلى توفيره للموارد المالية بحيث يقوم المواطن بإنفاقها طبقاً لإختياره.

تكافل وكرامة

4.7 مليار جنيه إعتمادات برنامج تكافل وكرامة بموازنة عام 2015/2016

  • تم البدء فى تنفيذ برنامج "تكافل" و"كرامة"، في يناير 2015 وهو برنامج يهدف إلى حماية الفقراء من خلال تقديم دعم نقدي بشكل دوري، ومن المتوقع أن يتم هذا البرنامج على ثلاث مراحل متتالية حيث يتم تسجيل 1.5 مليون أسرة فقيرة على مدار أربع سنوات
  • وتغطى المرحلة الأولى من المشروع نحو 500 ألف أسرة عام 2015 في أفقر 19 مركز في مصر في عدد 6 محافظات في الوجه القبلي، حيث تصل معدلات الفقر إلى 60 % أو يزيد
  • وأما المرحلة الثانية فسوف تغطي 500 ألف أسرة أخرى وتتوسع في التغطية لتشمل مليون أسرة مع نهاية عام 2016، ثم المرحلة الثالثة والأخيرة والتي تضيف 500 ألف أسرة أخرى ليصل إلى 1.5 مليون أسرة مع حلول نهاية عام 2017

صناديق التأمينات والمعاشات

52 مليار جنيه لدعم صناديق التأمينات والمعاشات مقابل 33 مليار جنيه بموازنة العام السابق

  • تشمل جزء من العلاوات المقررة لأصحاب المعاشات التى تتحملها الخزانة العامة للدولة.
  • وقد التزمت الخزانة العامة للدولة خلال الثلاث سنوات الماضية بزيادة هذه المساهمات مما يعضد قدرة صندوقي المعاشات بالوفاء بكامل التزاماتها وسدادها نقداً بشكل منتظم.
التأمين الصحي

4.2 مليار جنيه لدعم التأمين الصحى والأدوية وتشمل تدعيم برامج جديدة للتأمين الصحى لغير القادرين مقابل 0.8 مليار جنيه العام الماضى.

التعليم والصحة

مخصصات الانفاق على التعليم والصحة والبحث العلمى تفوق مخصصات دعم الطاقة بموازنة 2015/2016 لتحقق نحو 171.9 مليار جنيه، بينما بلغت مخصصات دعم الطاقة نحو 92.8 مليار جنيه.

  • تعد زيادة الإنفاق الحكومى على الصحة والتعليم والبحث العلمى مكون رئيسى فى البعد الإجتماعى فى سياسة الحكومة وإستهداف العنصر البشرى كعمود فقرى للتنمية الشاملة والمستدامة.

بلغ الانفاق على قطاع الصحة نحو 49.2 مليار جنيه مقابل 42.4 مليار جنيه بزيادة 16% عن العام السابق

وبلغ الإنفاق على التعليم نحو 109.7 مليار جنيه مقابل 104.3 مليار جنيه بزيادة 5% عن العام السابق

دعم الطاقة (دعم المواد البترولية، ودعم الكهرباء)

دعم المواد البترولية

61.7 مليار جنيه دعم مواد بترولية مقابل 100.3 مليار جنيه فى موازنة العام المالى السابق بسبب الإنخفاض الكبير فى أسعار خام البترول العالمية وإجراءات الإصلاح.

  • يمثل قيمة ما تتحمله الدولة نتيجة لبيع المواد البترولية للمواطنين بأسعار تقل عن تكلفة توافرها للسوق المحلي سواء عن طريق الإنتاج المحلي أو استيراد بعضها من الخارج.
  • تعمل الحكومة على ترشيد دعم المواد البترولية وضمان وصوله لمستحقيه من خلال تطبيق منظومة الكروت الذكية والتى ستساهم فى القضاء على السوق السوداء لبيع المنتجات البترولية والتهريب.
  • وعلى فكرة أنت نصيبك من هذا الدعم يصل إلى 692 جنيه سنوياً، لكن من يستفيد به هم الطبقة المقتدرة والأغنياء لذلك تعمل الحكومة من أجل تحقيق العدالة الإجتماعية من خلال ترشيد الدعم وتوجيهه لتمويل وتحسين جودة البرامج ذات المردود الإجتماعى.
  • 31.1 مليار جنيه دعم الكهرباء بموازنة العام الجارى مقابل 27.2مليار جنيه العام السابق بزيادة 14.1% .
  • إنشاء ستة محطات جديدة لتوليد الكهرباء خلال العام المالى 2015/2016 بطاقة 3.6 جيجاوات ضمن الخطة الإسعافية للكهرباء لسد فجوة الطاقة مقارنة بحجم الإستهلاك.
  • يمثل الفرق بين سعر تكلفة الوقود المستخدم لتوليد الكهرباء من قطاع البترول والسعر الذى تتحمله وزارة الكهرباء وتقوم وزارة المالية بتحمل هذا الفرق.
  • ويرجع إرتفاع دعم الكهرباء فى موازنة العام المالى 2015/2016إلى الجهود الكبيرة التى بذلتها الحكومة للقضاء على مشكلة إنقطاع الكهرباء المستمر خلال العام المالى السابق 2014/2015 بزيادة قدرات التوليد الكهربائية من خلال الخطة الإسعافية والتى أضافت نحو 3.6 جيجاوات، بالإضافة إلى التعاقد مع عملاق الصناعة الألمانية سيمنس لبناء ثلاث محطات ضخمة على مدار ثلاث سنوات بقدرات فائقة تبلغ نحو 14.4 جيجاوات وهى تمثل نحو 50% من إجمالى القدرات الحالية للمحطات.
  • تم إعفاء الشرائح الثلاثة الأولى الأقل إستهلاكاً حتى ٢٠٠ كيلووات/ ساعة في الشهر من الزيادات المقررة في الأسعار وتحميل العبء على باقى الشرائح العليا تطبيقاً لمبدا العدالة الإجتماعية وتخفيف الأعباء عن كاهل محدودى الدخل، وذلك وفقاً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية.
  • إستيراد الغاز الطبيعى لمواجهة تحديات زيادة كمية الوقود المطلوبة لتوليد الطاقة.

دعم السلع التموينية
  • 38 مليار جنيه لتمويل منظومة دعم الخبز والسلع التموينية بموازنة 2015/2016 بزيادة 19.6% عن العام المالى السابق.
  • توقع زيادة عدد المستفيدين من منظومة دعم الخبز بنحو ٣ ملايين مواطن خلال العام الحالى ليصل إجمالى عدد المستفيدين من هذه المنظومة إلى نحو 70 مليون مواطن.
  • كما تم تخصيص نحو 3.7 مليار جنيه لدعم المزارعين لتشجيع الإنتاج الزراعى في دعم شراء القمح المحلى بزيادة 11.1% عن العام المالى السابق.



Sukey

Monday, July 18, 2016

What a pleasure to find someone who idenitfies the issues so clearly http://lrlieb.com [url=http://tfuiryq.com]tfuiryq[/url] [link=http://mimhok.com]mimhok[/link]

Alex

Sunday, July 17, 2016

You really saved my skin with this infrtmaoion. Thanks!